عاش نجم المنتخب الجزائري السابق رابح ماجر لحظات صعبة في مباراة الجزائر ضد أثيوبيا ضمن منافسات كأس أمم أفريقيا للمحليين “شان” .

حيث تعرّض ماجر لصافرات الاستهجان من قبل الجماهير كلما ظهرت صورته على الشاشة العملاقة في ملعب نيسلون مانديلا بالعاصمة الجزائر.

واضطرّ رابح ماجر إلى مغادرة الملعب باكيا ورفض الحديث لوسائل الإعلام.

وأكدت مصادر مقرّبة منه أنه تعهّد بعدم دخول الملاعب الجزائرية مستقبلا.

واغضب التصرف الرأي العام لتنطلق حملة مساندة للاعب العربي الوحيد المتوج برابطة ابطال اوروبا، فيما أبدى مدرب المنتخب الجزائرب للمحليين مجيد بوقرة دعمه لماجر، قائلا إنه من الرائع مشاهدة اللاعبين السابقين في المدرجات.

ويذكر أن تصرفات الجماهير الرياضية تجاه ماجر تأتي على خلفية الأداء السلبي للمنتخب الجزائري أثناء إشراف الأخير عليه.

By dollel

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *